بلدية بيت لاهيا

بلدية بيت لاهيا (1)

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على المبعوث رحمة للعالمين و على آله و صحبه و التابعين و من تبعهم بإحسان إلى يوم الدين اللهم استخدمنا ولا تستبدلنا يا رب العالمين

أما بعد

سلامٌٌ معطر يصل إلى قلوبكم التي عرفناها تآلفاً و حباً ..

و أرواحكم التي ما خبأت جهداً ولا مجهوداً .. و نفوسكم الزكية الطيبة التي ما بخلت عطاءً طيباً متدفقاً ..

أخواني الأحباء.

في بيتنا هذا .. بلديتكم بلدية بيت لاهيا 

كانت الانجازات و الأنشطة التي بتواصلكم و جهودكم قد أظهرت نجاحاً ملحوظاً .. حتى صار عملكم الأميز الأروع ..

إذا كان لابد لنا من تحسين وتطوير حياة مواطنينا، فإنه لابد من توسيع آفاقنا وتصورنا في تقديم أفضل الخدمات بحيث لا تنحصر في تقديم الخدمات البلدية الاعتيادية ممثلة فقط بالبنية التحتية والماء  وغيرها من الخدمات، وإنما لتشمل كافة فئات المجتمع المحلي، إذ إننا نؤمن بإمكانية التغيير والخروج عن ما هو مألوف. فبالرغم من الظروف السياسية والاقتصادية الحرجة التي تمر بها المدينة، إلا أن بلدية بيت لاهيا  تعتبر ذات أداء وكفاءة متميزتين وأثبتت دوما مقدرتها على تجاوز الظروف الصعبة كتحديات الأجواء السياسية وتردي الأوضاع المعيشية للسكان خاصة في ظل الحصار الظالم لأكثر من خمس سنوات، وشح للموارد مما جعل مهمتنا أكثر صعوبة بحيث تشكل هذه الظروف في بعض الأحيان حجر عثرة أمام تطورنا وتقدمنا لخدمة مواطنينا إلا أن إيماننا بلله ثم عظم المسؤولية و تضحيات شعبنا يجعلنا نواصل الليل بالنهار لخدمة أبناء هذه المدينة العظيمة.

ولتطوير العمل وضعنا أولوياتنا بحيث نركز على محورين أساسيين: الأول وهو التطوير الإداري ورفع كفاءات الطواقم في البلدية من خلال تطوير هيكلية صحيحة وواضحة، والثاني يتمثل في بذل كل جهد ممكن لتلبية احتياجات وتطلعات المواطنين من تقديم الخدمات لهم بأفضل صورة.

كما أننا قمنا ببناء جسور الثقة بيننا وبين المؤسسات المحلية والدولية من حولنا. إن حجر الزاوية في تقديم أداء متميز يتمثل في تحقيق الرضا لدى المواطن وتوثيق علاقته مع البلدية مما يعمل على توفير بيئة صحية وآمنة للمواطنين.

وأخيرا يسعدني أن  أقدم الشكر لكل الأخوة والأهل في مدينة بيت لاهيا للثقة الغالية التي منحوها لنا ووقفوا إلى جانبنا ينيرون لنا شموع الأمل بأن ليل الاحتلال والظلم لا بد زائل وبأن فجر الحرية والعدالة لا محالة قادم ولا يسعنا إلا الدعاء من رب السماء فان من  داوم الشكر دامت عليه النعم وتذوق السعادة الحقة.

دمتم سعداء أتقياء ودامت بيت لاهيا رمزًا للمحبة والكرم والعطاء .

أ.عز الدين الدحنون

رئيس بلدية بيت لاهيا

فيديوهات البلدية

 

يهمنا رأيك

Joomla forms builder by JoomlaShine

الصورة الجوية لمدينة بيت لاهيا

Go to top